Kamis, 06 Juli 2017

Tawasul dengan Barokah Al Fatihah

Tags

Tawasul dengan Barokah Al Fatihah
Kenapa nahdliyin setiap doa ada "bibarokatil faatihah"nya Dan pernah dengar dari salah satu ustadz muhammadiyah hal itu adalah sesatu yang tidak ada dasarnya.

Jawab: Ucapan Bi barokatil Fatihah atau bi sirri asroril fatihah yang diucapkan setelah berdoa atau sebelum berdoa memang tidak ada dasarnya secara langsung. Namun bukan berarti dilarang. Ucapan seperti itu dibolehkan sebagai bentuk tawasul pada Al-Quran kalamullah yang otomatis merupakan sifat Allah. Tawasul pada sifat Allah dibolehkan.

Di bawah ini ada tiga jawaban fatwa. Yg pertama dari ulama madzhab Maliki yg berarti Aswaja. Sedangkan yang kedua dari ulama Salafi (panutannya MD). Kedua-duanya membolehkan ucapan seperti "bibarokatil faatihah" atau "bi sirri asroril fatihah". Sedangkan yang ketiga dari Habib Smith


I

هل يجوز التوسل بسورة الفاتحة وهل مايقوم به أئمة المساجد بعد الدعاء بقول " بسر اسرار الفاتحة ..او ببركة الفاتحة " هل هذا يعتبر من التوسل وهل هذا جاز ام لا .وإن لم يكن جائز فما حكمه بالتحديد " مكروه .. حرام.. بدعة" ام ماذا ...وما هو ضابط التوسل ...افيدونا جزاكم الله عنا افضل الجزاء والسلام عليكم

إجابة السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه.
ما يقوله الداعي فى آخر دعائه فيما يخص سورة الفاتحة - الأَوْلى تركه، لعدم وروده، وإن كانت الفاتحة من كلام الله تعالى وكلام الله صفة من صفاته، والتوسل لله بصفة من صفاته جائز مشروع، لكن استعماله على هذه الصيغة (بسر أسرار الفاتحة) غير وارد. والتوسل الجائز هو التوسل إلى الله تعالى بالعمل الصالح ليستجيب دعاء الداعي، وهو جائز بالاتفاق ، وله وجوه ، منها تقديم الصدقة بين يدي الدعاء، ومنها الدعاء في السجود ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: (أَقْرَبُ مَا يَكُونُ الْعَبْدُ مِنْ رَبِّهِ وَهُوَ سَاجِدٌ فَأَكْثِرُوا الدُّعَاءَ) . ومنها التوسل إلى الله عز وجلّ بعمل سابق أخلص العبد فيه لربه ، كما في حديث الثلاثة الذين أطبقت عليهم الصخرة في الغار.

ومن التوسل الجائز في الدعاء التوسل بدعاء عبد مؤمن حاضر ، أو بظهر الغيب ، لقول الله تعالى: ( وَصَلِ عَلَيهِم إِنَّ صَلَوتك سَكَنٌ لَهُم)، أي ادع لهم عند أخذ الزكاة ،

ومن التوسل الجائز أيضا بالاتفاق التوسل إلى الله تعالى بأسمائه الحسنى وصفاته العلى ، لقول الله تعالى: ( ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ماكانوا يعملون) ، وفي الحديث عن أنس رضي الله عنه: (أَنَّهُ كَانَ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم جَالِسًا وَرَجُلٌ يُصَلِّي ثُمَّ دَعَا: اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ بِأَنَّ لَكَ الْحَمْدُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ الْمَنَّانُ بَدِيعُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضِ يَا ذَا الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ يَا حَيُّ يَا قَيُّومُ ، فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم : لَقَدْ دَعَا اللَّهَ بِاسْمِهِ الْعَظِيمِ الَّذِي إِذَا دُعِيَ بِهِ أَجَابَ وَإِذَا سُئِلَ بِهِ أَعْطَى).
الصادق بن عبد الرحمن الغرياني

المصدر

***

II

ما حكم التلفظ أثناء الدعاء بعبارات مثل ( ببركة المقبول منا , ببركة النبي محمد صلى الله عليه وسلم , ببركة الفاتحة )

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن توسل المسلم بما تقبل من عمله الصالح أمر مشروع، ويدل لذلك حديث أصحاب الغار، وأما التوسل بالأشخاص أنفسهم أو ببركتهم فليس من هدي السلف، فيتعين البعد عنه لأن الدعاء عبادة والأصل التوقف فيها عما لم يرد الدليل بمشروعيته، والاستغناء بأسباب إجابة الدعاء المشروعة؛ كالدعاء بالاسم الأعظم ودعاء يونس وما أشبه ذلك، وأما الدعاء ببركة الفاتحة فالظاهر أنه غير ممنوع، ولكن الأولى للمسلم أن يبدأ بالثناء على الله تعالى، ولو اقتصر في ذلك على قراءة الفاتحة فيقدم ما فيها من الثناء على الله تعالى قبل الدعاء لما كان ذلك معيبا عليه، فالسنة أن يبدأ الداعي دعاءه بالثناء على الله، والمسلم لا ينبغي له العدول عما هو معروف من السنة إلى أمر لم يكن معهودا عن السلف ابتكارا جديدا، ثم يشيع بين الناس حتى يكون من تركه يعتبر مخالفا للشرع

المصدر

III. Apa hukum bacaan Al-Fatihah dan bacaan kepada mayit serta tawasul dengannya untuk penerimaan doa?

Ketahuilah, di antara yang terbesar keberkahannya dan terbanyak manfaat­nya untuk dihadiahkan kepada orang-orang mati adalah bacaan Al-Quran Al-‘Adzim dan menghadiahkan pahalanya kepada mereka. Mayoritas ulama dan orang-orang shalih, baik salaf maupun khalaf, berpendapat demikian, dan kaum muslimin di berbagai masa dan negeri pun mengamalkannya. Dalam hadis marfu’ yang telah disampaikan terdahulu dinyatakan, “Jantung Al-Quran adalah Ya-Sin. Tidaklah seseorang membaca­nya dengan niat kepada Allah dan meng­hendaki negeri akhirat melainkan ia di­ampuni. Hendaknya kalian membaca­nya kepada orang-orang mati di antara kalian.”

Diriwayatkan dalam hadits dhaif, “Siapa yang masuk pemakaman dan mem­baca ‘Katakanlah: Dialah Allah Yang Esa’ sebelas kali, kemudian mem­berikan pahalanya kepada orang-orang mati, ia diberi pahala sesuai dengan jum­lah orang-orang yang mati.” Diriwayat­kan oleh Imam Ar-Rafi’i dalam kitabnya At-Tarikh dan Ad-Daraquthni dalam kitab­nya As-Sunan.

Adapun tawasul dengan surah Al-Fatihah terkait penerimaan doa, ini se­baik-baik wasilah. Pada hakikatnya, itu hanyalah tawasul dengan Allah Subhanahu wa Ta’ala. Dalam hadits qudsi dikatakan, “Aku membagi shalat antara Aku dan hamba-Ku dua bagian, dan bagi hamba-Ku apa yang dia minta.” Disampaikan oleh Imam Muslim dalam kitabnya Shahîh Muslim (598) dari hadits Abu Hurairah Radhiyallohu ‘Anhu.

Oleh: Sayyidil Habib Zein bin Smith Ba’alwi Madinah, Ketua Umum Rabithah Alawiyah/ Mustasyar PBNU dalam tanya jawab yang dimuat Majalah Al Kisah/ Sufi Road.
Sumber

Dapatkan buku-buku Islam karya A. Fatih Syuhud di sini. Konsultasi agama kirim via email: alkhoirot@gmail.com

Kirim pertanyaan ke: alkhoirot@gmail.com
Dapatkan buku-buku Islam di sini!
EmoticonEmoticon